Make your own free website on Tripod.com

حالات حمل خاصة

غالبا مايكون الحمل طبيعيا يأخذ مساره الصحيح. انما قد تبرز اوضاع تدفع طبيبك للإعتقاد باحتمال نشوء مضاعفات خطيرة، وهذا يجعلك تحتاجين الى مراقبه دقيقة خلال الحمل، فقد يكون لديك حالة صحية خاصة، او ربما تنتظرين توأما. وفي بعض ألأحيان تتطور أعراض تنذر الطبيب وتحمله على بذل عناية خاصة

فقر الدم
يعاني عدد من النساء من فقر الدم الجزئي قبل حملهن، ويعود سبب ذلك الا افتقارهن للحديد. من ألأهمية بمكان تصحيح هذا الوضع للتمكن من تلبية احتياجات الحمل المتزايدة، وللتعويض عن اي نزف محتمل خلال المخاض
العلاج
تناولي أطعمة غنية
بالحديد
السكري( مرض السكر)ـ
يجب التنبية من خطر ظهور السكري خلال الحمل، عن طريق مراقبة مستوى السكر في الدم، واذا تم هذا تنتفي الأسباب التي تمنع سير الحمل بشكل صحيح
العلاج
يجب ابقاء مستوى السكر في دمك مستقرا، لذا على الطبيب تعديل ماتتناولين منألأنسولين خلال الحمل، وعليك التنبه الى حميتك(نظامك الغذائي). كما تحتاجين الى زيادة عدد زياراتك لعيادة قبل الولادة. وقد يجد بعض النسوة ان نسبة خفيفة من هذا المرض تظهر اثناء الحمل، وهو يختفي عادة بعد الولادة
عدم كفاءة عنق الرحم
في حالة الحمل الطبيعية، يبقى عنق الرحم مغلقا حتى بداية المخاض، فاذا ماتكرر ألإسقاط بعد شهرك الثالث من الحمل، فقد يكون مرد ذلك الى ضعف عنق الرحم، مما يجعله يفتح طارداً الطفل الى الخارج
العلاج
قد تقترح طبيبتك اجراء عملية لتخيط عنق الرحم، فتغلقه بإحكام عند بداية الحمل ثم تزال القطب(الغرز) عند نهاية الحمل، او عند بدء المخاض
قبل ألإرجاج
الإرجاج من أكثر مشاكل أواخر الحمل شيوعا، :والدلائل المنذرة هي
ضغط الدم الذي يفوق 140/90
واكتساب الوزن المفرط
ووجود أثار من البروتين في البول
فإذا ظهر لديك احدى هذه ألأعراض، عمد الطبيب الى مراقبتك بانتباه
واذا استمر ارتفاع ضغط الدم،فقد يتطور الوضع الى حالة ألإرجاج(التشنج الحملي) الشديدة الخطر، والتي تسبب النوبات
العلاج
ينصحك الطبيب بأن ترتاحي في السرير،مع تناول الدواء،وبالإقلال من كمية الملح التي تتناولين ، لتخفيض ضغط دمك، اما اذا كانت الدلائل حادة وشديدة، فقد تدخلين المستشفى، على الرغم من شعورك بأنك على مايرام. ويمكن استجلاب
المخاض
ام ذات عامل ريصّي سلبيّ
يجري فحص دمك عند اول زيارة للعيادة، لتبين ما إذا كنت سلبية أو اجابية الريصية،
أن 51% من الناس سلبيو الريصية، فاذا كنت من هؤلاء، فستواجهين مشاكل في حالات الحمل التالية
العلاج
اذا كان مولودك ألأول ايجابي الريصية، وكنت انت سلبية الريصية، فمن المرجح ان تعطي لقاحا وقائيا، يدعى الجرعة المضادة، مباشرة بعد الولادة، وهذا يمنع، عادة، حدوث مشاكل في الحمل التالي. قد يعطى اللقاح خلال الحمل في بعض المستشفيات
 
المواليد دون الحجم الطبيعي
ان الطفل الذي لينمو كما يجب في الرحم، والذي يكون صغير الحجم عند الولادة، يسمى طفلا دون الحجم الطبيعي. ويحدث هذا نتيجة لتدخين ألأم، او لإعتمادها حمية فقيرة، او بسبب عدم اداء المشيمة وظيفتها كما يجب
العلاج
اذا أظهرت الفحوصات ان طفلك صغير الحجم، فستراقبين عن كثب طيلة الحمل،لتفقد صحة الطفل، ولتبيان ما اذا كان جريان الدم في المشيمة كافيا، حتى اذا توقف نمو الطفل، او بدأ عليه الضيق، تم توليده باكرا، اما عبر بسر الحمل، او بواسطة الشق القيصري
 
التوائم
يتطور حملك والمخاض بشكل طبيعي، على الرغم من مرورك بالمرحلة الثانية من المخاض مرتين، كما قد يبدأ المخاض باكرا، الا ان هناك احتمال أكبر بنشوء مضاعفات، كفقر الدم، ومقدمة ألإرجاج
وعدم تجاور الطفلين بشكل سوي داخل الرحم، وربما تشعرين بتضخم اضطرابات الحمل الطبيعية، وبخاصة في ألأشهر القليلة ألأخيرة
العلاج
ان الزيارات المنتظمة لعيادة ماقبل الولادة ضرورية، اذا كنت حاملا بتوأمين، وذلك لتحديد المضاعفات المحتملة. وبما ان حملا مزدوجا يخضع جسدك لإجهاد أشد من العادي، فعليك ألإنتباه الى هيئتك، والراحة كلما استطعت، وبخاصة خلال ألأسابيع القليلة ألأخيرة، كما عليك تناول كميات اقل من ألأطعمة الطرية، غير المصنعة، مرات متكررة، لتجنب مشاكل الهضم
النزف المهبلي
عليك ألإتصال بطبيبك فور ملاحظتك نزفا من المهبل، مع ضرورة ألإستلقاء في السرير . فالنزف قبل الأسبوع 28 دليل على اسقاط داهم. اما بعد هذا التاريخ فيشير ذلك الى ان المشيمة تنزف، ويعزى نزفها الى بداية انفصالها عن جدار الرحم( انفصال المشيمة المبكرة) أو الى ان المشيمة منخفضة في الرحم بحيث تغطي كليا او جزئيا عنق الرحم
العلاج

تعتبر المشيمة خط امداد الطفل بالحياة، فاذا لاحظ الطبيب خطر داهم، بادر الى ادخالك المستشفى مباشرة، حيث يمكن التحقق من موضع المشيمة، وقد تكثين في المستشفى الى مابعد الولادة. اما اذا فقدت الكثير من الدم، فيجرى لك نقل للدم، بينما يتم توليد الطفل بأسرع مايمكن، اما عن طريق بسر الحمل، او بواسطة الشق القيصري

لكن اذا كان النزف شحيحا، وحصل قبل موعد الولادة بعدة أسابيع، فربما يقرر الطبيب انتظار بدء المخاض الطبيعي، ويقوم بمراقبتك عن كثب خلال هذه الفترة

دلائل تستدعى الطوارئ
:اطلبي المساعدة الطارئة الفورية اذا
لازمك صداع حاد، حدث نزف مهبلي
تغست الرؤية لديك أو اصبحت ضبابية
احسست بآلام معوية حادة ومستمرة
تسرب منك سائل، مما يشير الى نزول مياهك
تبولت تكرار، وآلمك ذلك(اشربي الكثير من الماء أثناء ألإنتظار).ـ
:استشيري طبيبك في غضون 24 ساعة اذا كان لديك
تورم في يديك وكاحليك ووجهك
تقيؤ حاد ومتكرر
حرارة تبلغ 38.3 درجة مئوية
سكون في تحرك طفلك، او عدم بلوغ عدد ركلاته 10 في
غضون 12 ساعة، بعد ألأسبوع 28