Make your own free website on Tripod.com
التفكير بالحمل

يستحسن التفكير بالحمل والتخطيط له مسبقا، لكي تأتي بدايته على أفضل مايرام. وهناك عدد من الخطوات التي يمكن أن تتخذ بهدف تحسين فرص الحمل، والتي تشكل ضمانه لولادة طفل .طبيعيَ وسليم

والوضع المثالي هو أن تخططي أنتِ وزوجك للحمل قبل ثلاثة أشهر على ألأقل لأن نمو الطفل وتطوره يكونان، في ألأسابيع القليلة ألأولى للحمل، أكثر قابلية للتأثر بسهولة، كما قد تكونين جاهلة بحدوث الحمل أصلاَ. لهذا عليك ألإهتمام بالغذاء الجيد والمحافظة على لياقتكِ ضمانه لتغذية الطفل، وحمايته داخل الرحم، كما عليك أخذ عوامل أخرى في الحسبان، فقد يكون عملك معرضا للمخاطر ، أو قد تكونين غير محصنة ضد الحميراء(الحصبة ألألمانية). إن التخطيط المسبق للحمل يعطيك الوقت اللآزم لتجنب أمثال هذه المخاطر، وللقيام .باجراءات مناسبة حيث تدعو الحاجة

هل أنت محصنة ضد الحصبة ألألمانية؟

قد تتسبب الحصبة ألألمانية أو الحميرا ، عيوبا خطيرة للطفل، اذا اصيب بها اثناء الحمل، وخاصة عند بدايته حين تكون ألأعضاء الداخلية في مرحلة التكون. لذا أطلبي من طبيبكِ اجراء فحص دم لك قبل الحمل بهدف التاكد من مناعتك ضذ هذا المرض. فاذا لم تكوني محصنة بادر الطبيب الى اعطائك اللقاح اللازم. وليكن لديك متسع من الوقت بعد هذا الفحص، لأنه يجب ألاَ تحملي قبل مضي 3 أشهر على أخذ اللقاح على أقل تقدير

هل لديك أو لدى زوجك ماضٍ عائلي من ألأمراض الورائية

غالبا ما تكون بعض الحالات الطبية، كمرض الناعور(الهيموفيليا) والتليَف الحوصليَ(الكيسيَ) ، وراثية بطبيعتها. فاذا كان لأحدكما مريض يحمل مرضا وراثيا، وجد احتمال انتقال هذا المرض لطفلكما، لذا استشيري طبيبك قبل الحمل، فقد يحيلك اذا دعت الحاجة، الى طبيب متخصص قادر على معرفة درجة الخطورة الكامنة. ومما يطمئن ان احتمال وراثة الطفل لمرض ما، يستلزم وجود الجينة المسببة للمرض عند الوالدين .معا، في أغلب ألأحيان

هل لديك مرض مزمن؟

اذا كان لديك مشكلة طبية ما كالسكري(مرض السكر) والصَرع، عليك استشارة طبيبك قبل الحمل، فقد يغير الطبيب نوعية علاجك، اذ ربما يكون للعقاقير التي تتناولينها أثر ضار على .الطفل، أو قد تعيق هذه العقاقير الحمل لديك

هل تتناولين أو كنت تتناولين أقراص لمنع الحمل

من ألأفضل التوقف عن تناول القرص قبل حصول الحمل بمدة كافية، كي تتيحي لجسدك الوقت اللازم لعودته لدورته الطبيعية، لذا انتظري مرور 3 دورات شهرية قبل محاولة الحمل،( بإمكانك استعمال الغلاف او القمع الواقي خلال هذه الفترة)، لأنك اذا حملت قبل عودة ألإنتظام الى دورتك الشهرية، فإن صعوبة التكهن .بموعد الولادة تزداد

كم وزنك

ان الوزن الميثالي هو الوزن الطبيعي الذي يتناسب مع طولك،وعليك المحافظة على هذا الوزن مدة ستة أشهر قبل الحمل على ألأقل . فإذا كان وزنك دون أو أعلى من المعدل الطبيعي، أطلبي من طبيبكِ أن يقدم لكِ ألأسلوب أللازم للتوصل الى الوزن المطلوب. وما لم يكن لديك زيادة مفرطة في الوزن، لا تتبعي حمية(نظاما غذائيا) في أثناء الحمل لأنها تحرم .جسمك من ألأغذية الحيوية له

هل تتناولين أكلاَ مغذياَ؟

ان تناول وجباك متنوعة، تحتوي على الكثير من ألأغذية الضرورية، يزيد من احتمال حصول .الحمل، ومن ولادة طفل سليم

هل تمارسين مايكفي من التمارين الرياضية؟

للمحافظة على لياقتك، حاولي القيام بنوع من التمارين، كالمشي أو السباحة، لمدة لاتقل عن .عشرين دقيقة يومياَ

ماهي أفضل سن للحمل، بشكل عام؟
ان العشرينات هي السن الملائمة للحمل، على الرغم من ان معظم النساء ينشئن اسرهن بعد هذه السن(في الغرب)، وذلك عندما يشعرن بأنهن جاهزات لتحمل أعباء الطفل نفسيا او ماديا، لكن مخاطر الحمل تزداد عندما تتجاوز الأم الخامسة والثلاثون، فقد يأتي الطفل مصابا ب"متلازمة داون". انما يصبح تأثيرها قليلا ان كانت الولادة صحيحة وسليمة. اما النساء دون الثامنة عشرة فيعظم لديهن احتمال الاملاص(ولادة جنين ميتا) ، او ولادة طغل دون الوزن الطبيعي، الا ان الزيارات المنتظمة للطبيب والمحافظة على الصحة والسلامة تقلص هذا الاحتمال